ماسك الفحم، لتنظيف البشرة

ماسك الفحم، لتنظيف البشرة

يُعتبر ماسك الفحم من أشهر مُستحضرات التجميل الطبيعيّة للعناية بالبشرة، واستخدمته الكثيرات من النساء في الآونة الأخيرة، وكانت نتائجه مُذهلة؛ وبناءً على ذلك سنستعرض أهم المعلومات الطبيّة عن ماسك الفحم، وفوائده، وطريقة تحضيره في المنزل.

ماهو ماسك الفحم؟

ماسك الفحم، هو عبارة عن مادة لاصقة توضع على البشرة التي تُعاني من مشاكل جلديّة، مثل: البثور السوداء، الحبوب، البُقع الداكنة، ويتكون هذا الماسك من عدة مواد كيميائيّة غير ضارة على صحة البشرة؛ حيث هُناك اعتقاد سائد أن الفحم المُستخدم في قناع الوجه، هو الفحم الذي نستخدمه في الشواء، ولكن هذا غير صحيح بالمرة؛ لأن الفحم المُستخدّم في الأغراض الطبيّة والجماليّة مُختلف اختلافًا جذريًا عن أي نوع آخر؛ فالفحم الذي يتم استعماله في الأغراض الطبيّة يُطلَّق عليه اسم " الفحم المُنشِّط Activated Charcoal"، والمقصود به: أنه الفحم الذي تتم مُعالجته وتكريره في معامل كيميائيّة خاصة؛ لأجل استخدامه في الأغراض الطبيّة، وفي هذه الحالة يصبح الفحم المُنشِّط قادرًا على امتصاص السموم؛ حيث يوجد بشكل أساسي في المُستشفيات لإسعاف الأشخاص المُصابين بحالات تسمُّم غذائي، أو تناول الجُرعات الزائدة من الأدوية، فيقوم الفحم بامتصاص السموم والمواد العضويّة الضارة من الجسم.

وانتشر مؤخرًا استخدام الفحم كقناع للوجه، وثبت فاعليته طبيًا؛ وأنه يلعب دورًا هامًا في علاج مشاكل البشرة، وإزالة البكتيريا والشوائب المُتراكمة على سطح البشرة.

مكونات ماسك الفحم

يتكون ماسك الفحم من مكونات بسيطة وآمنة على صحة الجلد، ولا تتسبب في حدوث أية مُضاعفات، ومكونات ماسك الفحم هي:

  • فحم نَشِط: يوجد الفحم النَشِط على نطاق واسع، ويوجد على هيئتين، هيئة كبسولة صغيرة الحجم يتم تناول للقضاء على اضطرابات الجهاز الهضمي، أو يوجد على هيئة مسحوق بودرة، وهذا الشكل من الفحم مُنتشر في المستشفيات لعلاج الحالات الطارئة المُصابة بالتسمم.
  • مادة لاصقة (صمغ): يتكون ماسك الفحم من مادة لاصقة خفيفة على الجلد، كمثل الصمغ الذي يستخدمه الأطفال في المدرسة.

فوائد ماسك الفحم

يحتوي الفحم على النشط على الكثير من الفوائد الصحيّة والعلاجيّة لجسم الإنسان، وللبشرة على حد سواء، فما هي فوائد ماسك الفحم للبشرة:

تنقية البشرة 

يُعاني الكثير من الأشخاص من ظهور البثور والحبوب على الوجه؛ نتيجة تراكم الأتربة، والفطريات، والبكتيريا الناتجة عن العوامل الجويّة؛ ينصح خبراء التجميل الأشخاص الذين يُعانون من هذه المشكلة بضرورة استخدام ماسك الفحم؛ وذلك لأن الفحم يُساهم إلى درجة كبيرة في القضاء على البكتيريا المُتراكمة داخل المسام، وإزالتها؛ الأمر الذي يؤدي إلى الحصول على بشرة نقيّة خالية من الشوائب.

علاج للبشرة الدُهنيّة

يُعتبر ماسك الفحم هو الحل الأمثل لعلاج مشاكل البشرة الدُهنيّة؛ وذلك لأن الفحم يعمل على امتصاص الزيوت التي تُفرزها الغُدد الدُهنيّة والزائدة عن حاجة البشرة؛ لذا يتوجب على الأشخاص الذين يُعانون من البشرة الدُهنية استخدام ماسك الفحم مرتين أسبوعيًا لا أكثر؛ حتى لا تُصاب البشرة بالجفاف.

التخلُّص من الجلد الميت

يتكون الجلد الميت على سطح الجلد؛ نتيجة التعرُّض المُفرِّط لأشعة الشمس الضارة، وتراكُم الشوائب والأتربة على الجلد؛ الأمر الذي يؤدي إلى تَكوُّن طبقة جلدية ذات لونٍ غامق؛ لذا فإن ماسك الفحم يُعد الحل الأمثل للقضاء على مُشكلة الجلد الميت؛ حيث يعمل على إزالته، وإضفاء اللمعان على البشرة.

القضاء على التجاعيد

يُساهم ماسك الفحم في القضاء على التجاعيد الناتجة عن جفاف البشرة والتقدُّم في العمر؛ فالفحم يعمل على شد الجلد، والتخلُّص من الترهلات والخطوط الرفيعة التي تظهر أسفل العين.

تفتيح البشرة

يعمل ماسك الفحم على تفتيح لون البشرة والقضاء على البُقع الداكنة؛ حيث إنه يُحفِّز مادة الكولاجين الموجودة في الجلد، ويزيد من إفرازها؛ الأمر الذي يؤدي إلى زيادة نضارة البشرة وإشراقها.

طريقة تحضير ماسك الفحم المنزلي

يُمكن شراء مُنتج ماسك الفحم من مراكز مُستحضرات التجميل والعناية بالبشرة، كما يُمكن -أيضًا- تحضيره عن طريقة الوصفة الآتيّة:

  • المكونات
    • ملعقة كبيرة من مسحوق الفحم النَشِط.
    • ملعقة صغيرة من ماء الورد.
    • ملعقة صغيرة من زيت الصبار.
    • 3 قطرات من مادة الجيلاتين.
  • طريقة التحضير: خلط جميع المكونات السابقة معًا، ومزجهم جيدًا؛ حتى يصبح الخليط قوامه ممزوج، وتذوب جميع المكونات مع بعضها، ثُمَّ يُفرد على البشرة، ويُترك حتى يجف تمامًا، ثُمَّ تُنزع القشرة برفق.
موضوعات متعلقة
كُتب في: الخميس، 13 ديسمبر 2018 04:12 صباحًا
بواسطة: Omnia Mahmoud