كيفية شد الوجه

ترهُّل الوجه، من أصعب المُشكلات التي تُعاني منها أغلب السيدات، خاصة من تجاوزن سِن الخمسين؛ حيث إن الوجه في هذه المرحلة العُمريّة، يحدُث به بعض التغيُّرات في شكل وملمس الوجه، من ظهور التجاعيد، والخطوط التعبيريّة، كما أن هُناك بعض الفتيات تُعاني من مُشكلة ترهُّل الوجه، لكن بنسبة بسيطة تتمثَّل في ظهور بعض التجاعيد أو المسام الواسعة، نتيجة الإفراط في استخدام بعض مُستحضرات التجميل التي تحتوي على نسبة كبيرة من المواد الكيميائيّة، التي تُسبب تَلف لخلايا الوجه، أو الإهمال في العنايّة بالبشرة، فقديمًا كان الحل الوحيد لشد ترهلات الوجه، هو إجراء بعض العمليات الجراحيّة التجميليّة، وكان احتماليّة نجاح تلك العمليات لا تتعدى الـ ٧٠%؛ لأنها بمثابة عِلاج مؤقت غير مُمتَدد المفعول، لكن مع التقدُّم العلمي والتكنولوجي في المجال الطبي، أصبح هُناك العديد من التقنيَّات التي تعمل على شَد ترهُلات الوجه بصورة آمنة دون اللجوء لأي نوع من الجراحة أو حتى تخدير، فهذا النوع من العِلاج لا يستغرِق سوى بِضع ساعات (حوالي ساعتين)، لكنه مُكلِّف للغايّة، لذا ففي هذا المقال سنتناول أهم أسباب ترهُّل الوجه، وطُرق علاجها طبيعيّا.

أسباب ترهُّل الوجه

هُناك بعض العوامل المُسببة ترهُّل لبشرة الوجه، ومن بين هذه العوامل الآتي:

  1. الإصابة بضمور في عضلات أو خلايا الوجه: نتيجة الإصابة ببعض أمراض الجهاز العصبي، مثل: شَلّل الوجه النصفي.
  2. التقدُّم في العُمر: من أبرز العوامل المؤديّة إلى ترهُّل البشرة، ففي هذه المرحلة العُمريّة يحدُث ضعف لبعض خلايا الوجه، مما يجعل البشرة مُترهلة وبها تجاعيد كثيرة.
  3. التعامل مع الوجه بشكل غير سليم: خاصة أثناء استخدام بعض الوصفات الطبيعيّة، التي تعتمد على تدليك الوجه؛ حيث إن كثرة تدليك الوجه أو التدليك بصورة خاطئة؛ يؤدي إلى ترهُّل بشرة الوجه، فالمساج أو التدليك الصحيح للبشرة يكون من خلال عمل حركات دائريّة خفيفة بأطراف الأصابع على الوجه، على ألا تزيد مُدة التدليك عن ٥ دقائق.

طُرق الوقايّة من ترهُّل الوجه

من المُمِكن أن نتفادى ترهًّل الوجه، والتخفيف من تجاعيد البشرة من خلال الآتي:

  1. الإكثار من تناول المياه والعصائِر الطبيعيّة؛ للحَد من جفاف البشرة.
  2. اتِّباع نظام غذائي صحي ومُتوازن، يشتمل على العناصر الغذائيّة التي يحتاجها الجسم يوميًا من فيتامينات ومعادن.
  3. تناول الخُضروات والفواكه التي تحتوي على نسبة كبيرة من الألياف الغذائيّة والفيتامينات، مثل: البرتقال والجَزر.
  4. الابتعاد عن التدخين؛ لأنه يُسبب موت بعض خلايا الوجه، وتشويه الشّكل العام للوجه.
  5. الاسترخاء والراحة التامة، فيجب النوم على الأقل ٦ ساعات يوميًا، لأن البشرة أثناء الليل تقوم بإنتاج الكولاجين، الذي يعمل على تجديد الخلايا تلقائيًا.
  6. تجنُّب التعرُّض للشمس لفترات طويلة، والحِرص على استخدام كريم واقٍ من الشمس.

طُرق شد الوجه

تتعدد الطُرق المُستخدمة لعلاج مُشكلة ترهُّل الوجه وكيفية شده، فبعضها يعتمد على التدخُل الجراحي أو الليزر، والبعض الآخر يعتمد على اتِّباع بعض الوصفات الطبيعيّة، ومن أفضل طُرق العلاج الآتي:

  1. الفيلر: عِبارة عن مادة يَتِم حقنها تحت الجلد؛ لإخفاء عيوب البشرة، المليئة بالتجاعيد، وهي مادة تعويضيّة عن الكولاجين المفقود من بشرة الوجه، وبالتالي فهذه التقنيّة تُساعد في شد الوجه ومنع ترهله مُجددًا، وتُستخدم هذه التقنيّة في أغلب عيادات التجميل الخاصة دون الخضوع لأي نوع من أنواع التخدير.
  2. البوتكس: تقنيّة أحدث من الفيلر، وهو عِبارة عن عمليّة تجميليّة دون تدخُل جراحي، أو إجراء بعض الشقوق في الوجه، فالبوتكس ما هو إلا مادة يتم حقنها تحت الجلد؛ لملئ الحُفّر الناتجة عن الحبوب، أو إخفاء التجاعيد الناجمة عن التقدُم في السِن.
  3. الليزر: من أفضل الطُرق المُستخدمة في عِلاج ترهُّل الوجه؛ حيث إنه يعتمد على تحفيز مادة الكولاجين بالبشرة، بواسطة بعض الأجهزة التي تعتمد على إشعاع ضوئي تجميلي، كما أن الليزر قد يستخدِم بعض المُقشرات التجميليّة، التي تُزيل خلايا الجلد الميتة، والتقليل من تجاعيد البشرة، على الرّغم من أن هذه المُقشرات تُباع في الكثير من الصيدليات، إلا أن لا يُنصح باستخدامها إلا تحت إشراف الطبيب المُختّص؛ لأنها تحتوي على مواد حارقة، تضُر بصحة البشرة ومظهرها العام.

وصفات لشد الوجه

تتعدد الوصفات الطبيعيّة التي تُساعد في التقليل من ترهُّل الوجه نِسبيًا، ومن أفضل هذه الوصفات الآتي:

  • القهوة وعسل النّحل: تُساعد هذه الوصفة على شد الوجه، وتنشيط الدورة الدمويّة بالبشرة.

المُكونات:

  1. ملعقة صغيرة من القهوة المطحونة.
  2. عدد ١ ملعقة صغيرة من عسل النّحل.
  3. عدد ١ ملعقة صغيرة من الحليب (الّلبن).
  4. عصير نِصف ليمونة.

طريقة التحضير والاستخدام:

  1. نخلط المُكونات جيدًا، حتى يُصبح قوام الخليط كريميًا.
  2. نقوم بوضع الخليط على البشرة بعد تنظيفها جيدًا بالغسول المُناسب لنوع البشرة.
  3. نُدلََِّك البشرة بهذا الخليط من خلال حركات دائريّة خفيفة لمُدة ٣ دقائق.
  4. نترُك الخليط على البشرة لمُدة ٢٠ دقيقة، ثُمّ نغسِّل الوجه بالماء الفاتر.
  5. تُكرر هذه الوصفة من مرتين إلى ثلاث مرات أسبوعيًا.
  • عصير الجزر وقشور البرتقال: تُستخدم هذه الوصفة في تقليل تجاعيد البشرة، وشد ترهلات الوجه، وإضفاء النضارة واللمعان على البشرة.

المُكونات:

  1. عدد ٢ ملعقة كبيرة من عصير الجزر.
  2. عدد ١ ملعقة كبيرة من قشر البرتقال.
  3. عدد ١ ملعقة كبيرة من الزبادي.
  4. عدد ١ ملعقة صغيرة من زيت الزيتون.

طريقة التحضير والاستخدام:

  1. نقوم بخلط المُكونات معًا في وعاء زُجاجي.
  2. نضع الخليط على الوجه بأكمله، ونتركه لمُدة من ٢٠ إلى ٣٠ دقيقة.
  3. بعد انتهاء المُدة، نغسِّل الوجه بالماء الدافئ.
  4. تُكرر هذه الوصفة ثلاث مرات أسبوعيًا.
  • دقيق الشوفان وعصير الطماطم: تعمل هذه الوصفة على شد وتنشيط الدورة الدمويّة في الوجه، وتفتيح البشرة.

المُكونات:

  1. عدد ٣ ملاعق كبيرة من عصير الطماطم.
  2. عدد ٢ ملعقة كبيرة من دقيق الشوفان المطحون.

طريقة التحضير والاستخدام:

  1. نخلط المُكونات سويًا، إلى أن يُصبح الخليط مُتماسكًا كالعجين.
  2. نضع الخليط على الوجه، ونتركه لمدة ٢٠ دقيقة.
  3. بعد ذلك نغسِّل الوجه بالماء الفاتر ثُمّ البارد.
  4. نضع الكريم المُرطِّب المُفضّل والمُناسب لطبيعة البشرة.
  5. تُكرر هذه الوصفة ثلاث مرات أسبوعيًا.
  • عصير الليمون والخميرة البيرة: يحتوي عصير الليمون على مواد قابضة تَحِد من ترهُّل الجلد، إلى جانب دوره في تفتيح البشرة تفتيحًا طبيعيًا، بالإضافة إلى أن الخميرة تعمل على تنشيط الدورة الدمويّة في الوجه، فعند خلط الخميرة وعصير الليمون معًا؛ يُساعدان على شد الوجه وتفتيح البشرة وتقليل التجاعيد بها.

المُكونات:

  1. ملعقة كبيرة من عصير الليمون الطازج.
  2. نِصف ملعقة صغيرة من الخميرة البيرة.

طريقة التحضير والاستخدام:

  1. نخلط المُكونات جيدًا؛ لضمان ذوبان الخميرة، وحتى نحصُل على خليط كريمي.
  2. نضع الخليط على البشرة، بعد تنظيفها وتجفيفها جيدًا.
  3. نترُك المزيج على البشرة لمُدة ٢٠ دقيقة، أو إلى أن يَجِف الخليط.
  4. نغسل الوجه بالماء الفاتر، ثُمّ نُمرر على الوجه قطعة من القُطن المُبللة بماء الورد البارد.
  5. نضع الكريم المُرطِّب المُناسِب لنوع البشرة.
  6. تُكرر هذه الوصفة ثلاث مرات أسبوعيًا.

هذه هي أفضل الوصفات التي تُساعد على التقليل من تجاعيد وترهُّل الوجه، عِلمًا بأن هذه الوصفات تحتاج إلى وقتٍ كبير حتى تظهر نتائج قريبة من النتائج المرجوة، كما أنه يجب اختبار مدى حساسيّة الجلد قبل اتِّباع أي وصفة من الوصفات.

موضوعات متعلقة
كُتب في: الخميس، 20 ديسمبر 2018 03:12 مساءًا
بواسطة: منال