فوائد السبانخ

فوائد السبانخ

السبانخ هُناك عِدة أسماء تُطلق على نبات السبانخ، مثل: الإسفاناخ واسبيناغ، لكن الاسم العلمي للسبانخ هو (Spinacia oleracea)، والسبانخ من النباتات الحوليّة التي تنتمي للفصيلة القُطَيفيّة، وموطنه الأصلي آسيا، ويتراوح طوله من ٢٥ إلى ٣٠ سم، وهو عبارة عن أوراق خضراء عريضة، يُمكن أن تؤكل نيئة أو مطهيّة.

المكونات الغذائية للسبانخ 

بالإضافة إلى أن السبانخ من أكثر أنواع الخُضروات الورقيّة التي تحتوي على قيمة غذائيّة، لا تتوافر في غيرها من الخضروات، فإن مُكوناتها تُعتبر مواد دوائيّة فعّالة في علاج الكثير من الأمراض، مثل: البيتاين واللوتئين والزيكزانتين، إلى جانب الفيتامينات والمعادن، والتي من أهمها ما يلي (مُكونات السبانخ): فيتامين A, C, B المُركّب، نسبة كبيرة من فيتامين E النادر، فوليك أسيد، الحديد، الكالسيوم، الماغنسيوم، الفسفور، المنجنيز، البوتاسيوم، ملح السديم، حمض الأوكزاليك.

فوائد السبانخ

بفضل احتواء أوراق السبانخ على كميّة هائلة من المُغذيّات الطبيعيّة، والتي يحتاجها الجسم يوميًا، فإن فوائده تتمثل في الآتي:

  1. يُساعد في ضبط مُعدلات ضغط الدم؛ لاحتوائها على نسبة كبيرة من البوتاسيوم.
  2. يمنع ضيق الشرايين؛ لأنها تحتوي على بعض أنواع البروتينات.
  3. يُحسِّن عملية الهضم، بفضل الألياف الغذائيّة الموجودة من بين مُكوناتها، والتي تمنع الإصابة بالإمساك.
  4. يُعالج الأنيميا الحادة؛ لأنه غني بالحديد والفوليت، واللذان يقومان ببناء كُريات الدم الحمراء.
  5. يُساعد في إنقاص الوزن؛ نتيجة احتوائه على ألياف طبيعيّة، تُسهِم في شعور الإنسان بالشّبع، بالإضافة إلى أن السبانخ يحتوي على سُعرات حراريّة قليلة، لذلك نجد أكثر أنظمة الريجيم تنصح بتناول السبانخ.
  6. يُقاوم هشاشة العِظام؛ لأن السبانخ مصدر هام لعُنصري الكالسيوم والفسفور، كما أنه يحتوي على فيتامين ك، والذي يعمل على بناء العِظام، وحمايتها من الترقُّق والكَسر.
  7. يُقلل من نسبة الكولِسترول الضار في الدم.
  8. يُعزِّز من وظائف الجهاز المناعي؛ نظرًا لكونه يحتوي على العديد من الفيتامينات (A, C, E)، ومُضادات الأكسدة.
  9. يُحسِّن من صحة القلب والأوعيّة الدمويّة، ويمنع تجلُّط الدم في الشرايين.
  10. يُحارب الأمراض السرطانيّة، ويَحِد من تكاثر الخلايا السرطانيّة في الجِسم، وخاصة سرطان الجهاز الهضمي والجلد، وسرطان البروستاتا؛ لاحتوائه على مُضادات للأكسدة، كالفلافينويدز والكاروتينات.
  11. يُحافظ على صحة العين، ويمنع ضعف البصر خاصة عند كِبار السِن؛ لاحتوائه على نسبة كبيرة من فيتامين A.
  12. يقي من الإصابة بأمراض المُخ، واضطراب المناعة، والحِفاظ على صحة الجهاز العصبي؛ نتيجة وجود نسبة كبيرة من فيتامين  K.
  13. يحمي المرأة الحامل من خطر الإصابة بتسمم الحمل، أو التشنُّج الحملي؛ لوجود نسبة كبيرة من الماغنسيوم من بين مُكوناته.
  14. يقي من الإصابة بمرض السُكر، ويقوم بضبط مُستوى السُكر في الدم؛ بفضل احتوائه على عُنصر الماغنسيوم، وفاعليته الفائقة في التأثير على هرمون الأنسولين.
  15. يمنع تكوُّن الحصوات في المسالك البوليّة؛ نظرًا لاحتوائه على نسبة كبيرة من حمض الأوكزاليك أسيد.
  16. يُساعد على نمو الأطفال، وزيادة نشاطهم البدني؛ لأنه يحتوي على عُنصر اليود المسئول عن إنتاج هرمون (الثيروكسين)، والذي يلعب دورًا كبيرًا في النُمو العقلي لدى الأطفال.
  17. يُسهِم في علاج الجروح السطحيّة، ويُساعد على التئامها بشكل سريع، وذلك من خلال تناول أوراق السبانخ الطازجة.
  18. يُساعد في تجديد خلايا البشرة، والمُحافظة على صحة الشّعر، فالسبانخ تحتوي على نسبة كبيرة من عُنصر الكبريت، والذي يكثُر استخدامه في تصنيع بعض مُنتجات العناية بالبشرة والشّعر.

أضرار السبانخ

بالرغم من كثرة فوائد السبانخ المُتعددة، إلا أن الإفراط في تناولها يتسبب في الآتي:

  • ضعف قُدرة الجسم على امتصاص المعادن: لأنه يحتوي على حمض الأوكساليك الذي يتداخل مع بعض المعادن، مثل: الكالسيوم والماغنسيوم والزنك، فيمنع حصول الجسم على القيمة الغذائيّة منهم، مما يتسبب في إعاقة النظام الطبيعي للجسم في امتصاص المعادن.
  • حدوث اضطراب في الجهاز الهضمي: بالرغم من احتواء السبانخ على نسبة كبيرة من الألياف الغذائيّة، إلا أن التناول المُفرط لها يُسبب الإصابة بالإسهال، وانتفاخ وتشنُجات في المعدة؛ حيث إن الكوب الواحد من السبانخ يحتوي على أكثر من ١٠% من المُعدل الذي يحتاجه الإنسان من الألياف.
  • الإصابة بفقر الدم: كما ذكرنا من قبل أثناء الحديث عن فوائد السبانخ من أنها تُعالج الأنيميا، فمن المُمكن أن يحدُث الإصابة بفقر الدم؛ لاحتواء أوراق السبانخ على نسبة مُرتفعة من الحديد، مما يجعل الجسم غير قادر على استيعاب النسبة المطلوبة منه
  • ، وهو ما ينتج عنه نقص شديد لعُنصر الحديد في الدم.
  • تكوُّن حصوات على الكُلى والمرارة: لاحتوائه على حمض الأكساليك من ضمن مكوناتها، والذي يعمل على تكسير الكالسيوم مُكونًا حصوات على المرارة، بالإضافة إلى احتواء السبانخ على نسبة كبيرة من مُركّب (البيورين purines)، وهو عبارة عن مُركّبات عُضويّة، عند الإفراط في تناولها تتحول إلى حمض اليوريك، والذي يقوم بتكوين حصوات على الكُلى.
  • الإصابة بالنقرس: لاحتوائه على حمض الأكساليك الذي يقوم بترسيب الأملاح في الدم، إلى جانب مُركب (البيورين purines) الذي يُزيد من نسبة حمض اليوريك في الدم؛ مُسببًا الإصابة بالنقرس أو التهاب المفاصل النقرسي.
  • خشونة سطح الأسنان: حيث إن حمض الأكساليك يقوم بتشكيل بلورات صغيرة الحجم، غير قابلة للذوبان في الماء، مما يجعلها تترسب على الأسنان، لذا يُنصّح بغسل الأسنان بعد تناول السبانخ.

القيمة الغذائيّة للسبانخ

يحتوي السبانخ على العديد من العناصر الغذائيّة الضروريّة التي يحتاجها الجسم يوميًا، فهذه النِّسب التي سنعرضها تُوضِّح مدى إشباع حاجة الجسم من الفيتامينات والمعادن من إجمالي المُعدلات الموصي بها يوميًا. (ما يمنحه تناول كوب واحد من أوراق السبانخ للجسم يوميًا).

  • فيتامين ك  ⇐  ٧٢٣.٦%
  • فيتامين أ  ⇐  ٣٧٧.٣%
  • فيتامين سي  ⇐ ٢٩.4%
  • فيتامين ب١  ⇐ ١١%
  • فيتامين ب٢  ⇐ ٢٤.٧%
  • فيتامين ب٣  ⇐ ٤.٤%
  • فيتامين ب٦  ⇐ ٢٢%
  • فيتامين هـ  ⇐ ١٨%
  • ماغنسيوم  ⇐ ٨٤%
  • فلوتات  ⇐ ٦٥.٧%
  • منجنيز  ⇐ ٣٩.١%
  • حديد  ⇐ ٣٥.٦%
  • بوتاسيوم  ⇐ ٢٣%
  • كالسيوم  ⇐ ٢٤%
  • نحاس  ⇐ ١٥%
  • فسفور  ⇐ ١٠%
  • نزنك  ⇐ ٩%
  • بروتين  ⇐ ١٠%
  • الكولين  ⇐ ٨.٣%
  • أوميجا  ⇐ ٣ ٧%
  • السيلينيوم  ⇐ ٤.٩%
  • حمض البانثونيك  ⇐ ٥.٢%
  • سُعرات حراريّة  ⇐ ٢%
  • ألياف  ⇐ ١٧%
موضوعات متعلقة
كُتب في: الأربعاء، 19 ديسمبر 2018 02:12 مساءًا
بواسطة: منال