فوائد البابونج للصحة

البابونج أو الكاميليا، مُسميان لعُشبة واحدة تنتمي لأزهار الأُقحوان، فالبابونج كغيره من الأعشاب الطبيعيّة المُستخدمة في علاج الكثير من الأمراض؛ حيث إن المصريين القدماء والإغريق يستخدمون أوراقه؛ لعلاج الجروح بشكل سريع، كما أنه عُرِّف عند الصينيين القدماء بفوائده العظيمة من الناحيّة الغِذائيّة والعلاجيّة؛ لأن البابونج يحتوي على العديد من مُضادات الأكسدة، والمواد المُضادة للالتهابات، ففي هذا المقال سنتحدث عن فوائد البابونج العلاجيّة، وأضراره.

البابونج

من النباتات العُشبيّة التي تُطلق على العديد من أزهار الأقحوان، وهو من النباتات الشتويّة، ويبلغ ارتفاعه نحو ٦٠ سم، ويتميّز بأنه سريع النُمو، حيث إنه تزدهر ثماره بعد ٨ أسابيع من زراعته، بالإضافة إلى أن أوراقه مُتفرعة وكثيرة، فنبات البابونج عبارة عن ساق قائمة تحمل أوراقًا صغيرًا تأخذ شكل الريش، وله رائحة عِطريّة نفّاذة، ويكثُر زراعته في الأوديّة والبساتين وفي المنزل، يرجع أصل زراعته إلى إنجلترا، بالرغم من أن بعض المراجع ذكرت أن بدايّة نشأته كانت في وسط أوروبا، مثل: ألمانيا وروسيا، والبلقان والمجر، وبعد ذلك انتشرت زراعته على نطاق واسع في أستراليا، ودول حوض البحر الأبيض المتوسط، والولايات المُتحدة الأمريكيّة، ويتمتّع ببعض الخصائص العلاجيّة، وهو ما جعله ذا قيمة عاليّة مُقارنة بغيره من الأعشاب، وذلك لاحتوائه على عناصر غذائية هامة، مثل: فيتامين (أ, د, ك, ج, ب١, ب٢, ب٣, ب٦, ب١٢)، وبعض المعادن، مثل: الفسفور والماغنسيوم، والمنجنيز والزنك، والحديد والألياف، لذا ففي الفقرة التاليّة سنتناول فوائد البابونج.

فوائد البابونج

تتعدد الفوائد التي نحصُل عليها من تناول البابونج، ومن أهمها ما يلي:

  1. يُحفِّز من وظيفة الجهاز المناعي في الجسم.
  2. يُعالج نزلات البرد والأنفلونزا، ويُخفف من أعراضهم.
  3. يُقلل من أعراض ما قبل الطمث، ويُساعد في نزول دم الحيض، وتنظيم الدورة الشهريّة.
  4. يُعالج اضطرابات النوم، فهو يُساعد على تهدئة الأعصاب، وخَفض حِدة القلق والتوتر.
  5. يُستخدم كعلاج موضعي لبعض الأمراض الجلديّة، مثل: الأكزيما والطفح الجلدي عند الأطفال الناتج عن الحفاضات.
  6. يُسهِم في علاج تقرحات الفم، وذلك من خلال استخدامه كغسول طبيعي للفم.
  7. يُعالج اضطرابات الجهاز الهضمي، مثل: المغص المعوي والإسهال، خاصة عند الأطفال.
  8. يعمل على خَفض ضغط الدم المُرتفع.
  9. مُدر طبيعي للبول .
  10. يقي من الإصابة بمرض السُكّر؛ لأنه يقوم بضبط مُعدلات السُكّر في الدم.
  11. يُستخدم في الوقايّة من أمراض القلب والأوعيّة الدمويّة.
  12. يُقلل من نوبات الدوخة والغثيان.
  13. يُعالج هشاشة العظام، ويُساعد في الشفاء سريعًا من الكسور.
  14. عِلاج فعّال للتخلُّص من قشرة فروة الرأس.
  15. يُستخدم في تفتيح لون الشّعر، من خلال غسل الشّعر باستمرار بمنقوع البابونج.
  16. يُعالج مشاكل الجهاز التنفسي، ويُساعد على طرد البلغم المُتراكم في القصبات الهوائيّة.
  17. يُقلل من آلام المفاصل والعضلات.
  18. يُساعد في إنقاص الوزن؛ لاحتوائه على كميّة مُناسبة من الألياف الطبيعيّة، التي تُشعر الإنسان بالشّبع فور تناولها.

فوائد البابونج للبشرة

يحتوي البابونج على مواد مُطهرة تعمل على:

  1. تفتيح البشرة، والتخلُّص من آثار حَبّ الشباب.
  2. التقليل من الالتهابات الناتجة عن حروق الشمس؛ لاحتوائه على نسبة كبيرة من مُضادات الأكسدة.
  3. تطهير الجروح السطحيّة البسيطة، والعمل على شفائها سريعًا.
  4. يُقاوم ظهور علامات الشيخوخة المُبكرة.
  5. يعمل على تفتيح الهالات السوداء، والتقليل من انتفاخات العينين، وذلك من خلال وضع كمادات من مغلي البابونج على العين دون التعرُّض للضوء، وذلك لمُدة ١٥ دقيقة.

طُرق استخدام البابونج

يُستخدم البابونج بطُرق مُختلفة، فمنها:

  • شاي البابونج: عن طريق غلي بعض أوراق البابونج، وتناولها بعد كُل يوم صباحًا ومساءًا؛ للمُساعدة في:
  1. تسهيل عمليّة الهضم، ومنع الإصابة بالإمساك.
  2. القضاء على البكتيريا المُتراكمة في الجسم.
  3. تنظيم مُستوى السُكّر في الدم.
  4. علاج البواسير
  5. التخفيف من آلام الصداع النصفي.
  6. عِلاج حساسيّة الأنف، والتقليل من أعراضها.
  • منقوع البابونج: يُستخدم منقوع البابونج لعلاج البشرة، والتهاب المفاصل والعضلات، وذلك من خلال:

أولًا: استخدام البابونج للبشرة

يُمكن تحضير منقوع البابونج، من خلال اتباع الطريقة الآتيّة:

  1. إضافة بعض زهور نبات البابونج إلى كوب من الماء المغلي.
  2. نُغطي الخليط جيدًا، ونتركه ليلة كاملة.
  3. يُوضع المزيج في زُجاجة بخاخ نظيفة.

طريقة الإستخدام

  1. عمل كمادات على العينين من هذا المنقوع.
  2. رش منقوع البابونج على الوجه يوميًا، دون أن يُغسل بعده؛ فهو يُساعد على:
  3. حمايّة بشرة الوجه من حروق الشمس.
  4. يُقلل من الالتهابات.
  5. يُعالج آثار الحبوب والجروح السطحيّة في الوجه.
  6. يُزيل قشور الوجه من البشرة الجافة.
  7. يُرطب البشرة.

ثانيًا:استخدام البابونج مع المفاصل والعضلات

من العلاجات الفعّالة المُستخدمة في الطب البديل؛ للتخفيف من الشّد العضلي، تشنُّجات الأوتار والأربطة، وذلك عن طريق الآتي:

  1. إضافة كميّة مُناسبة من نبات البابونج إلى حوض الاستحمام المملوء بالماء الدافئ (القريب من الساخن).
  2. نقع الجسم في هذا الخليط لمُدة ساعة تقريبًا.
  3. تُكرر هذه الوصفة مرة واحدة يوميًا، إلى أن يحدُث تحسُّن.

أضرار البابونج

بالرغم من فوائد البابونج المُتعددة، إلا أن الإفراط في استخدامه يُسبب الآتي:

  1. زيادة مخاطر الإجهاض، لذلك يُنصح بعدم تناوله للمرأة الحامل.
  2. الإصابة بسرطان الرّحِم أو الثدي؛ لأن البابونج يحتوي على مواد مُشابه في التأثير لهرمون (الإستروجين)، وهو من الهرمونات التي إذا زادت نسبتها في الجسم؛ تؤدي إلى زيادة خطر الإصابة بالسرطان.
  3. ظهور طفح جلدي؛ نتيجة تحسُّس بعض الأشخاص من عُشبة البابونج.

يجب عدم تناول البابونج قبل الخضوع لإجراء عمليات جراحيّة بفترة لا تقل عن شهر؛ لأن البابونج يحتوي على مواد تتقاعل مع المُخدِّر الذي يتم حَقن جسم الإنسان به، مما يؤدي إلى تدهور حالة المريض الصحيّة أثناء العمليّة.

موضوعات متعلقة
كُتب في: الجمعة، 21 ديسمبر 2018 09:12 صباحًا
بواسطة: منال