فوائد أوراق شجرة النيم

يُعد شجرة النيم من الأشجار المجهولة لدى الكثير من الأشخاص؛ فمعظم الناس لا يَعرفون عنها أي شيء ويجهلون فوائدها العظيمة؛ لذا سنستعرض حقيقة شجرة النيم وأهم فوائدها العظيمة.

شجرة النيم

يُطلَّق على شجرة النيم عدة أسماء، ومنها: النيم الهندي، الأزدرخت الهندي، النيم الشائع، والاسم العلمي لها: Azadirachta indica، وتنتمي هذه الشجرة إلى الفصيلة الأزدرختية ( وهي عبارة عن مجموعة نباتية تَضُم في مجموعتها النباتات المُزهرة من رُتبة الصابونيات وأوراقها ذات مظهرٍ ريشي، واسمها العلمي: Meliaceae، ويُطلَّق عليها في بعض الأحيان اسم "الفصيلة الماهوجنية").

اشتهرت شجرة النيم في مُختلف بلدان العالم؛ بفضل فوائدها العديدة؛ حيث عُرفت في دولة إيران باسم نيب، وفي دولة اليمن ميرمره، وفي الإمارات العربية المُتحدة الشريش، والدول الأوروبية وأمريكا تُعرف شجرة النيم باسم indian lilac، أما في دولة الهند؛ يُطلق الهنود على شجرة النيم اسم "صيدلية القرية" بسبب قُدرتها الفائقة على تنظيف وتنقية التُربة من الأملاح الضارة.

تُعتبر شجرة النيم من الأشجار المُعمرة؛ حيث تمتد فترة حياتها إلى مايصل 180 عامًا، وتحتوي هذه الشجرة على كميات كبيرة من الأغصان والأوراق كثيفة الظل، ويَغلِّب عليها اللون الأخضر الزاهي، وأحيانًا يميل لونها إلى الأصفر الباهت، يتراوح طول شجرة النيم بين 16-25 مترًا، ويَبلُّغ عرضها 25 مترًا، كما أنها من الأشجار الخشبية حيث تتميز الأشجار الخشبية بحجمها الكبير وكثرة عدد جذورها؛ وبناءً على ذلك يقوم المُزراعون بترك مسافات كبيرة بين كل شجرة والأخرى، وتتميز جذور شجرة النيم باللون البُني الغامق ويُغطيه قشورة بُنية اللون بها تشققات، وتحتوي شجرة النيم على بذور ذات لونٍ عنبري ( هو لون مزيج بين البُرتقالي والأصفر)ويمكن تناولها عند النضوج؛ بسبب مذاقها اللذيذ الحلو.

ينمو شجر النيم في المناطق الاستوائية التي تتميز بارتفاع درجة الحرارة طوال العام مع ارتفاع نسبة الرطوبة المائية وهطول الأمطار طوال العام؛ فعلى الرغم من أن شجر النيم يستطيع التأقلم مع المناخ القاسي؛ إلا أنه يتطلب عناية فائقة؛ حيث يحتاج إلى كميات كبيرة من المياه، بالإضافة إلى حاجاته إلى النمو في تُربة طينية جيدة الصرف، ولا تحتوي على أية حصوات أو صخور حتى لا تُعيق عملية النمو.

فوائد شجر النيم

يحتوي شجر النيم على العديد من المُركَّبات الكيميائية الطبيعية، والعناصر الغذائية التي يحتاجها جسم الإنسان؛ حيث أثبتت العديد من الدراسات العلميّة أن لُحاء شجرة النيم يُعالج الكثير من الأمراض المُستعصية، فمن أهم فوائده:

علاج مرض الإيدز

أثبتت العديد من الدراسات العلميّة التي أجراها الأطباء في مجال الصحة المناعيّة بالمعهد الوطني في الهند؛ أن لُحاء شجر النيم يحتوي على خصائص تملُّك قدرة القضاء على فيروس الإيدز المناعي؛ وذلك من خلال تحفيز الغُدد اللمفاوية، كما أنه يستطيع تحجيم نشاط البروتين الذي يتسبب في الإصابة بعدوى الإيدز، بالإضافة إلى دور شجر النيم في تحفيز جهاز المناعة وتقويته في مواجهة البكتيريا والفيروسات؛ ويرجع ذلك إلى احتوائه على نسبة كبيرة من الفيتامينات التي تُعزز من قوة كُرات الدم البيضاء، وتُحفِّز خلاي الجسم على إنتاج كُرات الدم الحمراء.

علاج التهاب المفاصل والروماتيزم

يُساعد زيت شجرة النيم على علاج آلام التهاب المفاصل الروماتيدي والروماتيزم؛ وذلك لأن الزيت يحتوي في خصائصه على نسبة كبيرة من عنصر الكالسيوم الذي يقوي العظام، ويعمل على إعادة تجديد وبناء أنسجة العضلات وحمايتها من الهشاشة والترقُق، كما أنه يشتمل على خصائص مُضادة للالتهابات المفاصل، والجدير بالذكر أن الخصائص الدوائية الموجودة في زيت النيم والتي تُعالج آلام المفاصل لا تحتوي على أية مواد ضارة بالمعدة؛ حيث يُعاني الكثير من الأشخاص من الأعراض الجانبية الناتجة عن أدوية التهابات المفاصل والتي تؤثر بالسلب على بطانة المعدة، فزيت النيم آمن تمامًا على صحة الجهاز الهضمي.

علاج مرض السرطان

وَجدَ الكثير من الأطباء أثناء البحث والدراسة لإيجاد علاج لمرض السرطان أن أوراق شجر النيم يحتوي على مُركَّب كيميائي يُطلَّق عليه اسم limonoids، ومن خلال التجارب السريرية وجدوا أن هذا المُركب يلعب دورًا كبيرًا علاج الأورام السرطانية ووقف نشاطها؛  فعندما أجروا تجاربهم على بعض المرضى المُصابين بسرطان الدم، وسرطان الثدي؛ وجدوا أن هذا المُركَّب يُساهم إلى حد كبير في تحجيم الأورام السرطانية وعدم انتشارها؛ وذلك عن طريق حقن هذا المُركَّب المُستخلص من أوراق النيم في الأورام الصلبة، وبالتالي الحدّ من انتشار الخلايا السرطانية داخل الجسم والتصاقها بالخلايا السليمة.

الوقاية من الأزمات القلبية

هُناك ثلاثة أمراض أساسية تتسبب في الإصابة بالجلطات القلبية وتصلُّب الشرايين، ومن هذه الأمراض: ضغط الدم المُرتفع، ارتفاع نسبة الكولِسترول الضار LDL والدهون الثُلاثية، ارتفاع مستوى السُكر في الدم، ومن خلال الأبحاث التي أجريت من قِبَل أطباء القلب؛ وجدوا أن أوراق شجر النيم تلعب دورًا قويًا في تنظيم مُعدلات الكولِسترول الضار والدهون الثُلاثية في الدم؛ حيث إن ورق النيم يحتوي على مُركَّبات طبيعية تعمل على منع تراكُم الكولِسترول الضار والدهون الثُلاثية داخل خلايا الجسم؛ وذلك لأن تجمُع الكولِسترول والدهون معًا يؤدي إلى ارتفاع ضغط الدم، وبُطء سريانه داخل الأوعية الدموية، وبالتالي تصبح النتيجة الحتمية هي تجلُّط الدم والإصابة بأزمة قلبية حادة.

تشتمل أوراق شجرة النيم -أيضًا- على مُركَّب النيمبيدين Nimbidin؛ وهو من أهم المُركبات الدوائية التي تُساعد ارتخاء شرايين القلب، وتمدُد الأوعية الدموية؛ وبالتالي الحد من ارتفاع ضغط الدم.

علاج وباء الملاريا

يُعتبر وباء الملاريا من أكثر الأوبئة انتشارًا على مستوى العالم، لاسيما في المناطق المدارية الحارة التي تَكثُر بها البُحيرات المائية الراكدة؛ ولذلك نجده مُنتشرًا في بعض المناطق الموجود في الهند، والكثير من الدول الأفريقية، ووفقًا للتقارير التي تتحدث عن مرض الملاريا؛ فهو يُصيب الأشخاص ذوي المناعة الضعيفة عن طريق البعوضة التي تحمل المرض؛ لذا وجد العلماء أن أوراق نبات النيم يحتوي على نسبة كبيرة من مُضادات الأكسدة التي تُقوي جهاز المناعة لدى الإنسان وتزيد من كفاءته في مواجهة الفيروسات والبكتيريا.

علاج التهاب الكبد

يُصاب الإنسان بالتهاب الكبد الوبائي نتيجة التلوث بالدماء؛ وذلك عن طريق عمليات نقل الدم، أو الحُقن الملوثة بدماء، أو إجراء العمليات الجراحية بأدوات طبية ملوثة؛ الأمر الذي يؤدي إلى الإصابة بالفيروسات الكبدية ، والتي تتسبب بطبيعة الحال في الإصابة بمرض تليُّف الكبد.

واتضح من خلال الدراسات الحديثة أن أوراق النيم تحتوي على خصائص تُساهم إلى حد كبير في مقاومة الفيروسات التي تصيب الكبد، وتُخفف من شدتها.

القضاء على الصلع

تحتوي أوراق شجرة النيم على خصائص تعمل على تقوية بُصيلات الشعر، وتعزيز نسبة الكولاجين الموجودة في الجلد، كما أنها تُساعد على تعزيز قوة فروة الشعر؛ الأمر الذي يؤدي بطبيعة الحال إلى منع تساقط الشعر والقضاء على مُشكلة الصلع التي تُصيب الكثير من الرجال والنساء على حد سواء.

فوائد أخرى لأوراق شجرة النيم

  • تحتوي أوراق شجرة النيم على خصائص مُدرة للبول.
  • تقضي على الفطريات والبكتيريا التي تُصيب الجهاز التنفسي.
  • تمتلك خصائص تتسبب في قتل الحيوانات المنوية عند الرجل، وبالتالي تحديد النسل وعدم الإنجاب.
  • تقضي على الحشرات والآفات الزراعية.
  • مُسكن للألم ومُضاد للالتهابات الجلدية.

المكونات الغذائية لأشجار النيم

أثبتت الإحصائيات التي قدمتها وزارة الزراعة الأمريكية على أن كل ورقة من أوراق شجر النيم تحتوي على المُركَّبات والمكونات الآتية:

أولًا: المُركَّبات الكيميائية

مُركَّب Azadirachtin: يُعتبر هذا المُركَّب من أهم المواد الفعَّالة التي توجد في ورقة شجر النيم؛ حيث يتميز بمذاقه المُرّ ورائحته النفاذة؛ لذا نجد تأثيرًا فعَّالًا بدرجة كبيرة في طرد الحشرات من الغابات التي ينمو فيها نبات النيم؛ وذلك بسبب تأثيره الهرموني على الجهاز العصبي والمناعي لدى الحشرات، كما أنها مادة طبيعية بنسبة 100% غير ضارة على صحة الإنسان، ولا تُشكل أية أخطار على البيئة العامة.

مُركب Nimbdol: مُركب كيميائي طبيعي مُضاد للفطريات والبكتيريا.

مُركب soduem nimbinate: مُدر للبول.

ثانيًا: المعادن والأملاح الغذائية

  • الكالسيوم: 51%.
  • الفسفور: 80%.
  • الحديد: 20%.
  • الأملاح المعدنية: 4.3%.

ثالثًا: المواد الغذائية

  • البروتينات: 1.7%.
  • الكربوهيدرات: 22%.
  • الدهون: 2.1%.
  • الألياف الغذائية: 6.2 %.

رابعًا: الأحماض الأمينية

  • حمض الأوليك: 21.4%.
  • حمض السيتريك: 12.6%.

تاريخ شجرة النيم

عَثَر أحد الحُكماء  على شجرة النيم في إقليم "كازناتاكا" الذي يقع شمال دولة الهند؛ حيث لفتت انتباهه؛ بسبب حجمها الضخم وألوانها الزاهية الرائعة، وقام بتحليلها ومُراقبة وظائفها في الغابة؛ حتى استطاع أن يعرف مدى أهمية شجرة النيم وفائدها الكبيرة، ومنذ هذه اللحظة  انتشرت شجرة النيم في باقي البلدان المجاورة للهند، وقام الهنود بتصدير بذور شجرة النيم إلى قارة أفريقيا في أواخر القرن التاسع عشر، وزُرعت لأول مرة في قارة أفريقيا في دولة "السودان"؛ حيث اهتمت السودان كثيرًا بشجر النيم وقامت بزراعته على ضفاف النيل الأزرق والنيل الأبيض عام 1921، ومن ثَمَّ انتشرت زراعة شجر النيم على نطاق واسع في باقي الدول الأفريقية، ففي الآونة الأخيرة زُرِّعَ في مصر مايُقرب من 4000 شجرة، لاسيما في منطقة الدلتا التي تتميز بتُربتها الخصبة جيدة الصرف، كما نجحت المملكة العربية السعودية -أيضًا- في زراعة شجر النيم في منطقتي مكة المُكرمة، وجازان.

موضوعات متعلقة
كُتب في: الخميس، 20 ديسمبر 2018 02:12 مساءًا
بواسطة: أمنية حسن