علامات البلوغ عند البنات

تُعد مرحلة البلوغ من أهم وأخطر المراحل التي تمر بها الفتاة، حيث تَحدُث العديد من التغيرات الفسيولوجية داخل جسم الفتاة والتي تؤثر على شخصيتها.في هذا المقال سنعرض ماهو البلوغ، وماهي علامات البلوغ عند البنات.

ما تعريف البلوغ

البلوغ (بالإنجليزية: Puberty)، وهي عبارة عن مجموعة من التغيُرات الهرمونية والجسدية التي تَحدُث فجأة في جسم الطفل عن طريق إفراز الهرمونات من الجزء العلوي الموجود في المخ والذي يُعرف باسم Hypothalamus؛ حيث يقوم بتحفيز الغدة النخامية على إفراز الهرمونات التناسلية، فهرمون التناسل الذكري هو "التيستيرستيرون" أما هرمون التناسل عند الأنثى هو " الأستروجين"، وبالتالي تقوم الغدة النخامية بإفراز هرمون Gonadortophins الذي يُحفِّز إفراز هرمون الأدرينالين في كل من الخصية والمبيض؛ الأمر الذي يؤدي إلى إفراز الهرمونات الجنسية بكثرة.

تبدأ رحلة عملية البلوغ عندما تقوم الغُدد النُخامية بإرسال إشارات هرمونية من مخ الإنسان إلى الغُدد التناسلية (وهما الخصيتان عند الذكر، والمبيض عن الأنثى)؛ وبناءً على هذه الإشارات تقوم الغُدد التناسليّة بدورها في إفراز الهرمونات المُنبهة والمُحفِّزة للرغبة الجنسية.

مرحلة البلوغ

يبدأ سن البلوغ عند الفتيات في الفترة التي تتراوح بين 9 - 12 عامًا، ومن أهم العلامات الرئيسية التي تُشير إلى وصول الفتاة لمرحلة البلوغ هي عملية الإحاضة (الدورة الشهرية)، أما عند الذكور فتبدأ مرحلة البلوغ في الفترة التي تتراوح بين 12-13 عامًا، ومن أهم العلامات التي تُشير إلى بلوغ الذكر هي عملية القذف.

أكدت العديد من الأبحاث الحديثة التي أجراها الأطباء لدراسة تلك المرحلة التي يُمر بها جميع الأشخاص، وأكدوا على ظهور العديد من العوامل التي أدت إلى انخفاض سن البلوغ في القرن ال 21؛ حيث كان العُمر الفعلي للبلوغ في القرن التاسع عشر 15 للبنات 16 للذكور، ويرجع الأمر لعدة أسباب:

  1.  تحسين جودة الطعام والأغذية؛ الأمر الذي أدى إلى زيادة معدل النمو عند كل من الإناث والذكور.
  2. التغيُرات المُستمرة في العوامل المناخيّة.
  3. اضطراب الغدد الصماء؛ نتيجة تداخل بعض المواد الكيميائية مع نظام عمل الغُدد الصماء؛ الأمر الذي يتسبب في الإصابة ببعض الأورام السرطانية، وحدوث اضطرابات في مُعدل هرمون النمو عند الإنسان.

مرحلة البلوغ عند البنات

من خلال الأبحاث العلمية التي أجراها الأطباء والمتخصصون في هذا المجال؛ قام الأطباء بتقسيم مرحلة النمو عن البنات إلى خمس مراحل رئيسيّة، وهم:

المرحلة الأولى: تبدأ هذه المرحلة من سن 8-11 عامًا تقريبًا، وفي هذه المرحلة يكون النمو داخليًا فقط؛ حيث يبدأ جسم الفتاة بإفراز الهرمونات الأنثوية الجنسية التي تؤدي إلى زيادة حجم المبايض، ولا يكون هناك أية تغيُرات خارجية على مظهر الفتاة.

المرحلة الثانية: وتبدأ من سن 9 إلى 14 عامًا تقريبًا، وفي هذه المرحلة تكون التغيرات مرئية؛ حيث يبدأ نمو حجم الثدي، وظهور الحلمة، ونمو الشعر في المناطق الحساسة بشكلٍ ملحوظٍ، بالإضافة إلى ازدياد الوزن والطول حيث يبدأ جسد الفتاة في الاستدارة.

المرحلة الثالثة: وتبدأ من سن 10-15 عامًا، وفي هذه المرحلة يستمر جسد الفتاة في النمو، مع ملاحظة بداية نزول الإفرازات المهبلية، وتظهر بوادر نزول الدورة الشهرية عند بعض الفتيات.

المرحلة الرابعة: وتبدأ من سن 11-16 عامًا، وفي هذه المرحلة تبدأ عملية التبويض لأول مرة وهذه هي المرحلة الفعلية التي يبدأ فيها نزول الدورة الشهرية، وتُعاني بعض الفتيات في هذه المرحلة من عدم انتظام الدورة الشهرية، ولكن هذا يُعد أمرًا طبيعيًا؛ بسبب التغيُّرات الهرمونية التي تَحدُث أثناء عملية التبويض.

المرحلة الخامسة: وتبدأ من سن 12-19 عامًا، وتُعد هذه المرحلة آخر مراحل البوغ والنمو عند البنات؛ حيث يستقر شكل الجسم من ناحية الوزن والطول، وتنتظم عمليات التبويض وبالتالي انتظام مُعدلات نزول الشهرية.

علامات البلوغ عند البنات

هناك بعض العلامات تظهر على البنات والتي تُشير إلى بدء عملية النضج والبلوغ، ومن هذه العلامات:

نزول الدورة الشهرية

تُعتبر الدورة الشهرية من أهم العلامات التي تُشير إلى بلوغ البنات، حيث تَحدث خلال مرحلة مابين 12-13 عامًا، ومن المعروف أن نزول الدورة الشهرية يُصاحبه بعض الأعراض، مثل: آلام شديدة أسفل البطن نتيجة انقباض عضلات الرَحِم، الشعور بالغثيان والرغبة في القيء، تقلُّبات مزاجية حادة، الشعور بالقلق والاكتئاب تجاه هذا الوضع الجديد، والجدير بالذكر أن مُعدل الدم الذي يتدفق أثناء الدورة الشهرية غير مُنتظمٍ؛ فقد يكون غزيرًا أو قليلًا.

نعومة نبرة الصوت

أثناء مرحلة البلوغ عند البنات، يُلاحظ أن نبرة الصوت أصبحت أكثر رقة ونعومة؛ وذلك بسبب تأثير إفراز هرمون الأنوثة "الأستروجين" عند الفتاة، وبالتالي يتأثر الصوت بهذه الهرمونات.

الإفرازات المهبليّة

يزداد نشاط إفراز هرمون "الأستروجين" بصورة كبيرة جدًا أثناء مرحلة البلوغ عن الفتاة؛ حيث تؤدي زيادة نسبة هرمون الأستروجين إلى نمو المَهبل والرحم وتكوين المبايض؛ الأمر الذي يتسبب في نزول بعض الإفرازات المهبلية ذات لونٍ شفافٍ، والجدير بالذكر أن هذه الإفرازات من الأعراض الصحية في هذه الفترة، ولا تُشير إلى أية مخاطر صحية كما يعتقد البعض.

بروز حجم الثدي

يزداد حجم الثدي عند الفتاة في السن التاسعة؛ بفعل إفرازات هرمون الأستروجين؛ فهو الهرمون المسئول عن تكوين الأعضاء التناسلية عند الفتاة، وتقلق الكثير من الفتيات عندما يُلاحظن أن أحد الثديين يزداد حجمًا عن الآخر، ولكن هذه تغيرات عرضية سرعان ماتتلاشى ويتساوى حجمهما خلال فترة قصيرة.

زيادة الوزن والطول

يزداد الوزن والطول عند البنات أثناء مرحلة البلوغ؛ وذلك بسبب إفراز الهرمونات بصورة مُستمرة؛ الأمر الذي يؤدي إلى تراكم بعض الدهون في مناطق مُعينة من الجسم، ويُلاحظ -أيضًا- ازدياد حجم اليدين و القدمين.

ظهور البثور و حَبِّ الشباب

نتيجة الإفراط في نشاط إفراز الهرمونات في هذه المرحلة؛ تزداد نسبة الزيوت على البشرة بشكلٍ أكثر من المُعتاد؛ الأمر الذي يؤدي إلى سد مسام البشرة، وبالتالي ظهور حَبِّ الشباب والرؤوس السوداء.

أسباب تأخر البلوغ عند البنات

هناك الكثير من البنات اللآتي تُعانين من تأخر البلوغ؛ الأمر الذي يُسبب القلق البالغ لدى الأهل، لذا أرجع العلماء سبب تأخر البلوغ عند البنات نتيجة:

  • خلل في إفراز الهرمونات: يَحدُث تأخر في مرحلة البلوغ عند بعض الإناث نتيجة حدوث خلل في الهرمونات التي تفرزها الغُدة النخامية لاسيما هرمونات النمو، و الهرمونات المسئولة عن نمو الأعضاء التناسلية، مثل: الأستروجين، والتستوستيرون.
  • العوامل الوراثيّة: أكدت العديد من الأبحاث والدراسات الحديثة أن العوامل الوراثية لها دور كبير في تأخر عملية البلوغ عند البنات، فالفتيات التي تتأخر أمهاتهم في البلوغ يصبحن أكثر عُرضة للإصابة بتأخر البلوغ.
  • فشل التبويض: الإصابة بفشل في عمليات التبويض، الأمر الذي يؤدي إلى تأخر أعراض البلوغ عند الفتاة.
  • تأخر نمو العظام: يُعتبر تأخر نمو العظام من أكثر الأسباب التي تؤدي إلى تأخر البلوغ؛ وذلك بسبب ضعف العظام.

تناولنا ماهي علامات البلوغ عند الإناث، وننصح الفتيات بضرورة التعامل الصحيح مع التغيرات التي تحدث لهن، وفهم طبيعة أجسادهن، كما ينبغي الاهتمام بالنظافة الشخصية لتجنُّب الإصابة بالأمراض المُعدية.

موضوعات متعلقة
كُتب في: الجمعة، 21 ديسمبر 2018 11:12 صباحًا
بواسطة: أمنية حسن