أضرار الرجيم القاسي والسريع

أضرار الرجيم القاسي والسريع

يلجأ الكثير من الناس الذين يُعانون من السِمنة المُفرِطة، أو من الوزن الزائد عن الطبيعي إلى اتباع حمية غذائية قاسية، وسريعة؛ للحصول على الوزن المثالي.

وغالبًا يُصاب الجسم بزيادة الوزن بسبب تناول الوجبات السريعة، أو الأطعمة الغنية بالدهون، والإفراط في تناول السكريات خاصة الشوكولاتة، بالإضافة إلى عدم ممارسة التمارين الرياضية بشكل منتظم، وسنتناول في هذا المقال الرجيم القاسي، والسريع، وما يترتب عليه من أضرار.

الرجيم القاسي والسريع

هو عبارة عن نظام غذائي خالٍ من السكريات، والمواد الدهنية، ويفتقر إلى الكثير من المعادن، والفيتامينات التي يحتاجها الجسم بصورة ضرورية، ويحتوي على القليل من السعرات الحرارية؛ للتخلُّص من الوزن الزائد، والسمنة المفرطة بشكل سريع، ولكنه يتناول نوع واحد من الأطعمة، فيُسبب ضررًا للجسم؛ حيث إنه يحرمه من بعض المعادن، والفيتامينات، والأملاح المعدنية التي تُساهم في حماية الإنسان من الإصابة بالأمراض، وتعمل على تقوية الجسم، وزيادة نشاطه.

أضرار الرجيم القاسي والسريع

إن الحمية الغذائية القاسية تُصيب الجسم بالأمراض، والضعف، والإرهاق من أقل مجهود، وتُعرِّضه إلى المشاكل الصحية، وتتمثل أهم الأضرار الذي يُسببها الرجيم القاسي، والسريع فيما يلي:

  • يؤدي إلى ضعف الجهاز المناعي؛ مما يُعَرِّض حالة الجسم الصحية إلى خطر الإصابة بالأمراض، وضعف المناعة الذاتية في الجسم.
  • ضعف جذور الشعر، وسرعة تساقطه، وتقصفه، وذلك؛ لافتقاره إلى المعادن، والفيتامينات التي يحتاجها الشعر، ويحصل عليها عن طريق الغذاء.
  • زيادة عدد ضربات القلب، وتسارعها؛ مما يترتب عليه إصابة القلب بالأمراض، والمشاكل الصحية.
  • الشعور بالدوخة، وألم في الرأس، والدوار، والإصابة بالصداع.
  • يتسبب في ارتفاع نسبة حمض البوليك في الدم؛ مما يُزيد احتمالية إصابة الجسم بمرض النقرس.
  • يُصاب المرء بالاضطرابات النفسية، والعصبية مثل الإحباط، والاكتئاب.
  • زيادة فرص الإصابة بمرض فقر الدم؛ بسبب نقص عنصر الحديد من الجسم.
  • تفقد البشرة نضارتها، وجمالها؛ حيث تظهر الهالات السوداء، وتُصاب بالجفاف، والترهلات.
  • تتحول خلايا الجسم إلى خلايا سرطانية؛ بسبب الاضطرابات التي تحدث في الهرمونات، خاصة عندما يكون النظام مُتقَطِّع.
  • ضعف الإدراك، وعدم القدرة على التركيز.
  • يزيد تركيز المواد الكيميائية، والمواد الملوثة في الدم؛ مما يُسبب تلوث الدم في الجسم.
  • يؤدي إلى حدوث خلل في نسبة الكولِسترول في الدم.
  • يتعرض الجسم إلى فقد كميات كبيرة من الماء؛ مما قد يؤدي إلى إصابته بالجفاف؛ حيث إن الجسم يقوم بحرق الدهون، والتَخَلُّص من السعرات الحرارية على مراحل.
  • يُعاني الإنسان من التعب، والإرهاق عند بذله أقل مجهود، وذلك؛ بسبب احتياج الجسم إلى السعرات الحرارية، والعناصر الغذائية المختلفة.
  • يتعرض الجهاز الهضمي للمشاكل الصحية؛ حيث يؤدي إلى حدوث الإسهال الشديد، ثم الإمساك الشديد لفترات طويلة؛ مما يؤدي إلى إصابة الجسم بالجفاف؛ مما يُعرِّض حياة الإنسان إلى الخطر.
  • يؤدي إلى شحوب الوجه، وظهور الهالات السوداء على البشرة، وزيادة ترهلات الجسم، والتأثير على نضارة، وجمال البشرة؛ فيجعلها شاحبة.
  • يؤدي إلى ارتفاع نسبة الكولِسترول، ويُزيد من فرص الإصابة بأمراض القلب، وسرطان الثدي، وتَصَلُّب الشرايين.
  • زيادة الشعور بالغثيان، وحدوث اضطراب في ضغط الدم.
  • يؤدي إلى اضطراب الجهاز العصبي المركزي؛ بسبب انخفاض نسبة العناصر الغذائية، التي تساهم في عمل المخ.
  • يؤدي إلى إصابة الكبد بالقصور، وحدوث خلل في وظائفه.
  • حدوث ترهُل بالجسم؛ نتيجة عدم ممارسة التمارين الرياضية بشكل يومي.
  • يؤدي إلى إهدار الكتلة العضلية؛ حيث يقوم الجسم بتكسير بروتين العضلات، وتحويله إلى جلوكوز؛ للتَخَلُّص من الأنسجة العضلية التي تستهلك طاقته.
  • زيادة احتمالية ثبات الوزن، وذلك؛ لأن الجسم عندما يَشعُر بانخفاض شديد في كمية الطعام، يقوم بإفراز هرمونات، وإنزيمات تعمل على إبطاء عملية الأيض، والتمثيل الغذائي؛ للحِفاظ على طاقته.
  • زيادة إفراز هرمون الجرلين، الذي يُعرَف بهرمون الجوع؛ مما يؤدي إلى زيادة الشعور بالجوع بشكل غير طبيعي.
  • يؤدي إلى تكوين الحصوات في المثانة، وذلك؛ بسبب زيادة نسبة الكولِسترول، ونسبة الدهون في الدم.
  • يؤثر على سلامة الرؤية، بالإضافة إلى أنه يُسبب احمرار العين.

الرجيم الكيميائي

إن الرجيم القاسي، والسريع يؤثر على الحالة الصحية للجسم، خاصة الرجيم الكيميائي، الذي يُعتبر من أخطر أنواع الرجيم، وأكثرها ضررًا، وعلى سبيل المثال:

  • تناول الأطعمة التي تُصنَّف على أنها كربوهيدرات فقط كالأرز، أو الخبز.
  • تناول الأطعمة التي تحتوي على نسبة كبيرة من البروتينات فقط كالبيض، واللحم.
  • تناول الأطعمة المُقتَصِرة على الدهون فقط.

ومن أبرز أضراره أنه يؤثر على صحة الكبد، ويؤدي إلى تكوين حصوات في الكلى، بالإضافة إلى الشعور الدائم بالتعب والإرهاق، كما أن الرجيم الكيميائي يعمل على تضخيم عضلة القلب، وزيادة نسبة اليوريكأسيد في الدم؛ مما يؤثر على صحة الجسم.

الطريقة الصحية لخسارة الوزن

إن الإنسان عندما يتبع حمية غذائية صحية، ومتوازنة؛ فإن الجسم في الوضع الطبيعي، يفقد في الشهر الواحد من 3 إلى 4 كيلوجرام، إلى جانب أن النظام الغذائي المُتَّبَع يجب أن يحتوي على جميع العناصر الغذائية، والمعادن، والفيتامينات، التي يحتاجها الجسم، بالإضافة إلى احتواء الأطعمة على نسبة قليلة من الدهون، مع الحِفاظ على ممارسة التمارين الرياضية بشكل منتظم.

موضوعات متعلقة
آخر تحديث: الخميس، 6 ديسمبر 2018 11:12 مساءًا
بواسطة: حبيبة عادل